الرئيسية » مشاركات القراء » سألتُ الدار عنك يا ولدي - بقلم : لارا سامي ابو سنينه
سألتُ الدار عنك يا ولدي - بقلم : لارا سامي ابو سنينه
30/01/2017 - 09:35
سألتُ الدار عنك يا ولدي
قالت : خطفه الموت امام عيْناي
رحلتَ يا نطفة من كبدي 
يا صباحي وعشيِّ ومساي
ضمك التراب ويا ليته ضمَّ جسدي
والدمع ملّأَ مُقلاي
زوّجتُك من حور العين حسناءة
فبالجنة عرسك اجمل ، واكون جانبك عساي
يا ولدي ، 
رثى فؤادي عليك بكاءً
فاعطني عيوناً ابكي بها على فُرقاك
صرختُ باعماقي ، وتمنيتُ بك اللقاء
واحترق قلبي حتى اصبح رماداً ، لعله يلقاك
ارتوييت من كأس الموت يا ولدي
فالموت حق ولله البقاء
خُلقتَ رجلاً في رِقتهِ ، وزرعت المحبة بكل من رئاك 
جنةً واحدةً ليتها تجمعنا للابدِ 
انا وانت وكل الاحباء
اليس للابنِ حُباً ، ودهراً من الاشتياق
اليس للابن مكاناً لا يملكه احدِ 
عطِشت روحي لك شوقاً يا من فارقتَ الديار 
سافرتَ الى الخالق الجبّار
يا ولدي ، ليس للمرء بعد الموت دار ،
يسكنها الّا التي كان قبل الموت يبنيها
اجمل بيت لك عند الله القهّار
واجمل حياة ، وكل ما تتمنى فيها
عريس عند ربك ، فمنك يحق لنا ان نغار
رحمك الله يا ثائر يا ولدي 
ف لله الاختيار ، 
والحمدلله على هذا الخيار
 
بقلم : لارا سامي ابو سنينه
اضف تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
التعليق
ارسل
  • 03:55
  • 12:40
  • 04:20
  • 07:46
  • 09:19
  • You have an error in your SQL syntax; check the manual that corresponds to your MariaDB server version for the right syntax to use near ')) order by `order` ASC' at line 1